نعمان يعود للزمن الجميل ويتغنى بزاكورة

أطلق الفنان والموسيقي نعمان لحلو، مساء الخميس، “فيديو كليب” أغنيته الجديدة عن مدينة زاكورة، والتي تحمل عنوان “لغزالة زاكورة”، وهي الأغنية التي كتب كلماتها وألحانها بنفسه، وأشرف على توزيعها موسيقيا كريم السلاوي.

وأشرف على إخراج “الكليب”، المخرجة فاطمة بوبكدي، صاحبة أشهر المسلسلات التلفزيونية مثل “حديدان” و”رمانة وبرطال”، كما لعبت بطولته الفنانة حنان زهدي، في حين تكلف المجلس الإقليمي لزاكورة بإنتاجه، في بادرة طيبة من جانبه، لدعم وتشجيع الثقافة والفن.

“الكليب”، الذي تزامن إطلاقه مع انعقاد الدورة 15 من المهرجان الدولي للفيلم عبر الصحراء بزاكورة، تم تصويره بالفضاءات التاريخية والسياحية للمنطقة، وواحاتها التي يتغنى بها نعمان لحلو في عمله الفني. ويتعلق الأمر بأكدز ومحاميد الغزلان وشكاكة والزاوية الناصرية بتمكروت وزاكورة وبني زروال وتزارين.

وتطلب إخراج هذا العمل المصور إلى الوجود، عشرة أشهر من العمل المتواصل ما بين زاكورة والمحمدية والدار البيضاء، قضاها الطاقم الفني متنقلا بين واحات درعة ومعالمها الثقافية والتاريخية، والتقى خلالها مختلف الفاعلين من المجتمع المدني والساكنة، الذين ساهموا واقترحوا وأبدعوا، صحبة نعمان وفريقه، من أجل أن يخرج “الكليب” في الحلة التي عليها.

يشار إلى أن المجلس الإقليمي لزاكورة، منتج العمل، أراد بهذه المبادرة، أن يهدي هذه الملحمة الغنائية إلى أبناء وبنات الإقليم وجميع المغاربة، مثلما أكد عبد الرحيم شهيد، رئيس المجلس، الذي اعتبر “لغزالة زاكورة” قصيدة تقدم واحة درعة بتعددها وتنوعها العرقي والحضاري، وبمواقعها الطبيعية والتاريخية، بقصورها وقصباتها ورمالها ونخلها الشامخ، بتسامحها وتعايشها وانفتاحها على عمقها الإفريقي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *